close tips

آخر الأخبار

مدينة الملك عبدالله الاقتصادية توقع اتفاقيتي تعاون مع بداية لتمويل المنازل

نشر في 26-11-2020

مدينة الملك عبدالله الاقتصادية، 24 نوفمبر 2020م: وقعت مدينة الملك عبدالله الاقتصادية اتفاقيتي تعاون مشترك مع شركة بداية لتمويل المنازل، تنص الاتفاقية الأولى على توفير شركة "بداية" حلول تمويلية متوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية والتشريعات المنصوص عليها بحسب أنظمة التمويل لعملاء مدينة الملك عبدالله الاقتصادية، وكذلك عملائها الراغبين بالاستفادة من العروض السكنية أو شراء وحدات جاهزة في مختلف أحياء المدينة، كما نصت الاتفاقية الثانية على ان تقوم شركة "بداية" بالتعاون مع المدينة الاقتصادية بإنشاء منتجات تمويلية مختلفة.

وسوف تعمل المدينة بموجب الاتفاقيتين على توفير العروض السكنية لعملاء شركة "بداية"، وإحالة واستقبال طلبات الراغبين منهم في تمويل الوحدات السكنية التي تقدمها، إضافة إلى إنشاء منتج التمويل المباشر لعملاء المحفظة المقبولين وإنشاء منتج الصكوك.

بهذه المناسبة، قال الأستاذ أحمد إبراهيم لنجاوي، الرئيس التنفيذي لمدينة الملك عبدالله الاقتصادية:"سعداء بالشراكة والتعاون مع شركة بداية لتمويل المنازل، والتي ستتيح فرص الاستثمار في مختلف الأحياء بالمدينة ورفع نسبة تملك المواطنين للمساكن". مشيراً إلى أنه تم تصميم الأحياء السكنية بالمدينة لتلبي كافة متطلبات الحياة العائلية والمتطلعين إلى العيش بأسلوب حياة مميز مع بنية تحتية متقدمة، والتي تسهم من خلالها المدينة في تحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030 ببرامج جودة حياة مكتملة الخدمات والمقومات الأساسية للبيئة العصرية.

من جهته، قال الرئيس التنفيذي لشركة "بداية" الأستاذ مازن بن أحمد الغنيم: "نفخر بالتعاون مع مدينة الملك عبدالله الاقتصادية التي تعتبر اليوم أحد الوجهات الاقتصادية والسكنية والسياحية والترفيهية العصرية والمتميزة على البحر الأحمر، وتأتي هذه الاتفاقية  ضمن الخطط الإستراتيجية لشركة "بداية لتمويل المنازل"، لتمكين وتشجيع الراغبين في تملك وحدات سكنية ضمن مختلف أحياء المدينة الاقتصادية، وذلك من خلال الحصول على التمويل العقاري المناسب بخطوات سهلة وبسيطة ". ومن الجدير بالذكر أن "بداية" ومنذ أن بدأت مزاولة نشاط التمويل العقاري في يناير من العام 2016م، كانت قد وضعت أسس واضحة ضمن استراتيجيتها للتعامل مع العملاء لتقديم أفضل مستويات الخدمة والحلول التمويلية الميسّرة المتوافقة مع الشريعة الإسلامية من خلال موقعها الإلكتروني Bidaya.com.sa الحائز على العديد من الجوائز العالمية خلال السنوات الماضية.